الرئيسية / أنشطة جمعوية / استمرار الاعتداءات على نساء ورجال الصحة دليل على أننا أمام ادارة جاهلة ، وعاجزة وخائفة

استمرار الاعتداءات على نساء ورجال الصحة دليل على أننا أمام ادارة جاهلة ، وعاجزة وخائفة

أولاد تايمة بتاريخ 23/08/2017
بيان
“استمرار الاعتداءات على نساء ورجال الصحة دليل على أننا أمام إدارة جاهلة وعاجزة وخائفة”
رغم البيانات النقابية والوقفة الإحتجاجية التي خاضتها الشغيلة الصحية يوم 31/07/2017 ، و التي جاءت كرد فعل على الاعتداءات وخاصة الاعتداء الشنيع الذي خاضه بعض المرتفقين بالاسلحة البيضاء على مصلحة المستعجلات بتاريخ 26/07/2017 ؛ تتفاجأ الأطر الصحية باعتداء همجي آخر على قابلة بقسم الولادة يوم 21/08/2017 حيث لم تسلم من الوعيد و السب و الضرب بعدما رفضت العائلة توجيه امرأة حامل الى المستشفى الجهوي بأكادير. و امام تكرار هذه الاعتداءات فإن التنسيق النقابي يعلن :
– تضامنه المطلق مع ضحايا جميع الاعتداءات، و يؤكد أن استمرار هذا الوباء مؤشر على فشل السياسات الصحية العمومية.
– عدم اتخاذ الإدارة لأي إجراء وقائي للحد من الإعتداءات، بل نعتبر صمتها مشاركة في المس بالسلامة الجسدية و المعنوية للموظفين.
– أن توجيه المرضى و إعادة توجيههم من مستشفى القرب أولاد تايمة إلى المستشفيات المجاورة (أقليمية أو جهوية) سببه الخصاص الحاد في المعدات البيوطبية و الموارد البشرية خاصة في الأطباء الإختصاصيين، ونسائل الإدارة على طبيبين اثنين اخصائيي) النساء و التوليد الذين قدموا خدمات للساكنة بمستشفى القرب في سنة 2010 .
– غياب أي ممثل عن الإدارة أثناء وبعد الإعتداء، و عدم الرد على نداءات الإستغاثة عبر الهاتف في حينه، مما يطرح تساؤلا حول جدوى زياراتهم الإستفزازية للمستشفى خارج أوقات العمل العادية.
– عدم تضامن المندوب الإقليمي مع ضحية الإعتداء ولو هاتفيا، مما يؤكد على أن مهنيي الصحة ليسوا في اعتباره سوى أرقاما ومنصة للترقي.
– استمرار العوامل التي تؤدي إلى الإحتكاكات بين المهنيين والمرتفقين، كعدم توفير الكازوال لسيارات الاسعاف، والعدد غير الكافي لحراس الأمن الخاص.
– استمرار الحملات التحريضية على أطر المستشفى عبر فيديوهات ومن خلال بعض المنابر الإعلامية ووسائل التواصل الإجتماعي.
و بناء على ما سبق فإن المكاتب النقابية تطالب :
– الإدارة باتخاد إجراءات وقائية عملية حتى لا تتكرر هذه الإعتداءات، كما نطالبها بجبر الضرر لجميع الضحايا، وبعدم التساهل مع الجناة.
– بالتدخل الحاسم لعامل صاحب الجلالة على إقليم تارودانت لحل هذا الملف أمام تهاون وفشل المسؤولين إقليميا.
– توفير الحد الأدنى من شروط السلامة للمهنيين و المرتفقين من خلال تثبيت كاميرات المراقبة وتركيب الأبواب الحديدية أمام مصلحتي المستعجلات والولادة، وإحداث مداومة إدارية من خلال الحضور الفعلي للمكلفين بها، وبخلق نقطة دائمة للأمن الوطني داخل المستشفى، و بإعادة النظر في دفتر تحملات شركة الأمن الخاص، وبتوفير سيارات إسعاف بالعدد الكافي مع توفير تقنيي الإسعاف والكازوال.
وفي الختام، فإن التنسيق النقابي يدعو الشغيلة الصحية وكافة الضمائر الحية للحضور الى الوقفة الاحتجاجية على عدم التعاطي الإيجابي مع مطالبنا، وذلك يوم الاثنين 28/08/2017 على الساعة الحادية عشر صباحا بمستشفى القرب بأولاد تايمة.

شاهد أيضاً

وزير الصحة يوقف 3 ممرضين في التخدير و الانعاش دفعة واحدة ببني ملال

جون بريس لم يمضي سوى يوم واحد على قرار وزير الصحة بتوقيف طبيبين و ممرضين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *