الرئيسية / أنشطة جمعوية / اجتجاجات الاطر الصحية مسلسل يومي همها لا تنتهي عبر كل التراب الوطني

اجتجاجات الاطر الصحية مسلسل يومي همها لا تنتهي عبر كل التراب الوطني

جون بريس: ح . ا

يبدو ان قطاع الصحة يعيش ازمة كبيرة فلا يتخلف يوم دون ان نطالع بيانا استنكاريا او وقفة احتجاجية او مسيرة او اضرابا قطاعيا تبقى كلها عنوانا بارزا لفشل السياسة الصحية و السخط الشديد في صفوف مهنيي الصحة، حيث تخوض فئة الممرضين المجازين من الدولة هذين اليومين اضرابها السابع على التوالي من اجل تسوية وضعتيهم الادارية و العلمية.. فبرغم دعوة 4 نقابات قطاعية لخوضه الا ان نسب المشاركة تبقى متباينة و عرفت تدبدبا بين المناطق. ليبقى اعلان الاضراب لوحده احد ابرز المؤشرات الاساسية على الضغط الرهيب الذي يعيشه العاملون بالقطاع و تلكإ وزارة الصحة في الوفاء بالتزاماتها.

نفس السياق و المناخ السلبي ارخى بضلاله على واقع العمل في عدد من المناطق رغم تباعدها. فالمكتب الاقليمي للنقابة الوطنية للصحة العمومية ف د ش بعمالة المضيق – الفنيدق سجل باستياء شديد الانحدار الخطير الذي آلت إليه أوضاع المركز الاستشفائي الإقليمي المضيق الفنيدق الذي كان الى الأمس القريب يعتبر من أجود المؤسسات الصحية في صنفه على المستوى الوطني، وذلك كنتيجة حتمية للتسيير الهاوي و العشوائي الذي يعتمده السيد المدير منذ تعيينه في إدارة شؤونه، وكذا المزاجية والعشوائية التي تكتسي تدبير مستشفى الحسن الثاني بالفنيدق من طرف مديرها الحالي. بالاضافة الى الوضع الكارثي الذي يعيشه مركز تصفية الدم بالفنيدق؛ الأمر الذي يضع حياة المرضى في خطر محدق بسبب لا مبالاة المسؤولين عن القطاع إقليميا و غياب رؤية واضحة لتدبيره وكذا عدم تفعيل آليات الرقابة من طرف السيدة المندوبة الإقليمية للصحة بالعمالة وكذا المدير الجهوي للصحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة ،وهو ما يعد انتهاكا واضحا للواجب المهني ومبدأ الحكامة الجيدة وربط المسؤولية بالمحاسبة.

اما في تارودانت فقد اعلن الفرع الاقليمي لنفس النقابة عن وفاة الحوار الاجتماعي بقطاع الصحة بالإقليم و مقاطعته للحوارات المغشوشة، و ذلك على إثر التماطل المتعمد الذي يعرفه ملف محضر الاجتماع الذي انعقد بمقر المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بتارودانت، و حضره أعضاء المكتب الإقليمي والمندوب الذي اتهمه بيان النقابة بالاستخفاف و التحلي بالتصرفات اللامسؤولة والغموض والضبابية التي تسم تدخلاته في جميع مجالات التسيير والتدبير التي أزمت القطاع الصحي بتارودات. مشددا وأن أمثال هذا المسؤول هم الذين كانوا موضوع مضامين الخطاب الملكي لعيد العرش.

و في فاس خرجت عشرات الاطر الصحية اليوم الاربعاء في مسيرة جابت كل جنابات المستشفى الاقليمي الغساني و منه الى مقر المديرية الجهوية، و ذلك احتجاجا على الاعتداء الشنيع الذي تعرض له الطبيب المكلف بالتشريح الطبي صبيحة يوم الاحد 06 غشت، حيث نددت جميع العاملين بالمستشفى بغياب الامن داخل المستشفى الغساني و باقي المستشفيات و المراكز الصحية بمديتة فاس. كما دعت نفس الاطر وزير الصحة بالوقوف على مكامن الخلل الحقيقية بقطاع الصحة على صعيد فاس و على رأسها تأمين السلامة الجسدية لكافة الاطر الصحية العاملة بالعاصمة العلمية.

يذكر ان المسيرة دعت اليها 3 نقابات بقطاع الصحة بالاضافة الى فرع النقابة الوطنية للصحة العمومية العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بفاس

شاهد أيضاً

فيدراليو الصحة يدينون الوزارة باستهدف الاطر و نهج سياسة نسف القطاع

  جون بريس استنكر المكتب الوطني للنقابة الوطنية للصحة العمومية ف د ش في بلاغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *